مائدة مستديرة مع الشركات العالمية لدعم التحول الرقمى بقطاع البترول

فى‭ ‬إطار‭ ‬دعم‭ ‬الشراكة‭ ‬بين‭ ‬قطاع‭ ‬البترول‭ ‬والشركات‭ ‬العالمية‭ ‬للتوسع‭ ‬فى‭ ‬تطبيق‭ ‬التحول‭ ‬الرقمى‭ ‬،‭ ‬افتتح‭ ‬المهندس‭ ‬طارق‭ ‬الملا‭ ‬وزير‭ ‬البترول‭ ‬والثروة‭ ‬المعدنية‭ ‬فى‭ ‬21‭ ‬مايو‭ ‬2024‭ ‬إجتماع‭ ‬المائدة‭ ‬المستديرة‭  ‬بعنوان‭ ( ‬التحول‭ ‬الرقمى‭ : ‬الإسراع‭ ‬برفع‭ ‬الكفاءة‭ ‬فى‭ ‬عمليات‭ ‬البترول‭ ‬والغاز‭ )‬‭ ‬ونظمته‭ ‬مؤسسة‭ ‬إيجبت‭ ‬أويل‭ ‬آند‭ ‬جاز‭ ‬بمشاركة‭ ‬قيادات‭ ‬الوزارة‭ ‬ورؤساء‭ ‬هيئة‭ ‬البترول‭ ‬والشركة‭ ‬القابضة‭ ‬للغازات‭ ‬الطبيعية‭ ‬وقيادات‭ ‬تكنولوجيا‭ ‬المعلومات‭ ‬والرقمنة‭ ‬بقطاع‭ ‬البترول‭ ‬ومديرى‭ ‬كبريات‭ ‬شركات‭ ‬البترول‭ ‬العالمية‭ ‬فى‭ ‬مصر‭ ‬والشركات‭ ‬المزودة‭ ‬للحلول‭ ‬الرقمية،‭ ‬وذلك‭ ‬لاستعراض‭ ‬التقدم‭ ‬فى‭ ‬تنفيذ‭ ‬استراتيجيات‭ ‬التحول‭ ‬الرقمى‭ ‬بقطاع‭ ‬البترول‭ ‬والغاز‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬مشروع‭ ‬تطوير‭ ‬وتحديث‭ ‬القطاع‭ ‬وأهم‭ ‬المستهدفات‭ ‬والخطوات‭ ‬المقبلة‭ ‬على‭ ‬هذا‭ ‬المسار‭.‬

وأكد‭ ‬المهندس‭ ‬طارق‭ ‬الملا‭ ‬فى‭ ‬كلمته‭ ‬فى‭ ‬افتتاح‭ ‬المائدة‭ ‬المستديرة‭ ‬أن‭ ‬تبنى‭ ‬قطاع‭ ‬البترول‭ ‬لاستراتيجية‭ ‬متكاملة‭ ‬للتطوير‭ ‬والتحديث‭ ‬تضم‭ ‬برنامجاً‭ ‬مهماً‭ ‬للتحول‭ ‬الرقمى‭ ‬وإدخال‭ ‬التكنولوجيات‭ ‬المتطورة‭ ‬أتى‭ ‬ثماره‭ ‬بشكل‭ ‬كبير‭ ‬وساهم‭ ‬فى‭ ‬السنوات‭ ‬الأخيرة‭ ‬فى‭ ‬إنجاح‭ ‬جهود‭ ‬القطاع‭ ‬لجذب‭ ‬شركات‭ ‬عالمية‭ ‬كبرى‭ ‬جديدة‭ ‬للعمل‭ ‬فى‭ ‬مصر‭ ‬وضخ‭ ‬الاستثمارات‭ ‬وزيادة‭ ‬عمليات‭ ‬البحث‭ ‬والاستكشاف‭ ‬عن‭ ‬الغاز‭ ‬والبترول‭ ‬،‭ ‬والاستفادة‭ ‬من‭ ‬مقومات‭ ‬مصر‭ ‬لتكون‭ ‬مركزاً‭ ‬إقليمياً‭ ‬لتداول‭ ‬وتجارة‭ ‬الطاقة،‭ ‬مشيراً‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬جهود‭  ‬التحديث‭ ‬والتطوير‭ ‬اتضحت‭ ‬أهميتها‭ ‬بشدة‭ ‬خلال‭ ‬الفترة‭ ‬الأخيرة‭ ‬فى‭ ‬تعزيز‭ ‬القدرة‭ ‬على‭ ‬مواجهة‭ ‬التحديات‭ ‬المتتالية‭ ‬إقليمياً‭ ‬ودولياً‭ ‬والتى‭ ‬لم‭ ‬تستثنى‭ ‬مصر،‭ ‬موجهاً‭ ‬الشكر‭ ‬لشركاء‭ ‬قطاع‭ ‬البترول‭ ‬من‭ ‬الشركات‭ ‬العالمية‭ ‬على‭ ‬دعمهم‭ ‬المستمر‭ ‬والتزامهم‭ ‬بالشراكة‭ ‬المثمرة‭ ‬وتكثيف‭ ‬أعمالهم‭ ‬فى‭ ‬مصر‭ ‬خلال‭ ‬الفترة‭ ‬الحالية‭ .‬

وشدد‭ ‬الوزير‭ ‬على‭ ‬أهمية‭ ‬تعاون‭ ‬قطاع‭ ‬البترول‭ ‬وشركاؤه‭ ‬من‭ ‬الشركات‭ ‬العالمية‭ ‬ومزودى‭ ‬الحلول‭ ‬الرقمية‭ ‬فى‭ ‬هذه‭ ‬المرحلة‭ ‬فى‭ ‬تطويع‭ ‬التكنولوجيات‭ ‬الحديثة‭ ‬فى‭ ‬مجالات‭ ‬ذات‭ ‬أولوية‭ ‬مثل‭ ‬الأنشطة‭ ‬الاستكشافية‭ ‬الجديدة‭ ‬للبحث‭ ‬عن‭ ‬الغاز‭ ‬والبترول‭ ‬بالتوازى‭ ‬مع‭ ‬الاستفادة‭ ‬من‭ ‬الحقول‭ ‬المتقادمة‭ ‬التى‭ ‬تتطلب‭ ‬تكنولوجيات‭ ‬متطورة‭ ‬وجذب‭ ‬المزيد‭ ‬من‭ ‬الاستثمارات‭ ‬والشركات‭ ‬الجديدة‭ ‬فى‭ ‬هذه‭ ‬المجالات‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬بوابة‭ ‬مصر‭ ‬الرقمية‭ ‬للاستكشاف‭ ‬والإنتاج‭ ‬EUG‭  ‬،‭ ‬كما‭ ‬أكد‭ ‬الملا‭ ‬على‭ ‬أهمية‭ ‬زيادة‭ ‬معدلات‭ ‬الإنتاج‭ ‬بالتوازى‭ ‬مع‭ ‬خفض‭ ‬الانبعاثات‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬تحققه‭ ‬التكنولوجيا‭. ‬

وأضاف‭ ‬أن‭ ‬خفض‭ ‬الانبعاثات‭ ‬أحد‭ ‬أهم‭ ‬المجالات‭ ‬التى‭ ‬عمل‭ ‬عليها‭ ‬قطاع‭ ‬البترول‭ ‬المصرى‭ ‬والذى‭ ‬نجح‭ ‬فى‭ ‬دمج‭ ‬صناعة‭ ‬البترول‭ ‬والغاز‭ ‬فى‭ ‬جهود‭ ‬مواجهة‭ ‬التغير‭ ‬المناخى‭ ‬فى‭ ‬مؤتمرات‭ ‬المناخ‭ ‬العالمية‭ ‬بعد‭ ‬تنظيم‭ ‬يوم‭ ‬إزالة‭ ‬الكربون‭ ‬فى‭ ‬قمة‭ ‬المناخ‭ ‬بشرم‭ ‬الشيخ‭ ‬،‭ ‬وهى‭ ‬الرسالة‭ ‬التى‭ ‬تلقاها‭ ‬العالم‭ ‬من‭ ‬مصر‭  ‬وتم‭ ‬البناء‭ ‬عليها‭ ‬فى‭ ‬قمة‭ ‬المناخ‭ ‬الأخيرة‭ ‬فى‭ ‬الإمارات‭ ‬،‭  ‬فالتكنولوجيا‭ ‬تساعد‭  ‬صناعة‭ ‬البترول‭ ‬والغاز‭ ‬لتكون‭ ‬أكثر‭ ‬كفاءة‭ ‬وأن‭ ‬تزيد‭ ‬إنتاجها‭ ‬بانبعاثات‭ ‬أقل‭ .‬

وأشار‭ ‬الملا‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬هذه‭ ‬الأهداف‭ ‬تتطلب‭ ‬الاستمرار‭ ‬فى‭ ‬منظومة‭ ‬تعاون‭ ‬وتكامل‭ ‬فاعل‭ ‬مع‭ ‬الشركاء‭ ‬العالميين‭ ‬سواء‭ ‬من‭ ‬الشركات‭ ‬البترولية‭ ‬أو‭ ‬شركات‭ ‬الرقمنة‭ ‬والذين‭ ‬شهدوا‭ ‬بأن‭ ‬قطاع‭ ‬البترول‭ ‬المصرى‭ ‬يمتلك‭ ‬من‭ ‬الخبرات‭ ‬والمهارات‭ ‬والقدرات‭ ‬والأيدى‭ ‬العاملة‭ ‬القادرة‭ ‬على‭ ‬مواكبة‭ ‬تطورات‭ ‬الصناعة‭ ‬بأعلى‭ ‬كفاءة‭ .‬

اهم الاخبار
جميع الحقوق محفوظة © 2024 مجلة البترول
Powered By : Idea World Web